اسطنبول في رمضان غير

لرمضان نكهة خاصة تميزه عن باقي شهور السنة. ننتظره لصيامه وقيامه، لنجتمع مع الأهل والأصحاب حول مائدة الإفطار ولمساعدة فقير وتكافل اجتماعي

غالبا ما يقضي الناس أيام شهر رمضان في البلد الذي يعيشون فيه، كما ويسعى المغتربون لإغتنام الفرصة بالعودة الى الوطن لقضاء بعض الأيام الرمضانية مع العائلة

ولكن أحيانا قد تميل النفس للخروج عن المألوف وخوض تجربة جديدة

وهذا ما فعلناه عندما قررنا قضاء الأيام الخمس الأخيرة من رمضان ١٤٣٩ ه، ٢٠١٨ م في اسطنبول، للتعرف على هذه المدينة بحلة مميزة، إذ أن الأتراك يطلقون على رمضان لقب “سلطان الشهور”. وبالتأكيد سيكون لهذا الشهر وقع مختلف على مدنهم

ما هو الجديد الذي عشناه؟ كيف تتشابه العادات والتقاليد مع عادات بلدنا لبنان؟ ما هي النصائح التي سأقدمها لمن يحب أن يقوم بنفس التجربة؟ تابعوا معي قراءة هذه المقالة

اسطنبول بحلتها الرمضانية

١. غالبا ما نعمد كسائحين عند زيارتنا لمدينة جديدة أن نستيقظ باكرا لتناول طعام الفطور وننطلق في جولاتنا السياحية، لنعود مساء الى الفندق. ولكن في رمضان تبدلت المواقيت

فقد كنا ننام بعد صلاة الفجر ونستيقظ عند صلاة الظهر. وذلك لأسباب عديدة منها أن اسطنبول في رمضان تصح فيها عبارة “المدينة التي لا تنام”، وخصوصا في المناطق ذات الأكثرية المتدينة مثل منطقة السلطان أحمد، الفاتح ، والسلطان أيوب. حيث أن المحال والمطاعم تفتح أبوابها لزوارها إلى وقت متأخر من الليل، قد يصل احيانا قرب موعد صلاة الفجر. كما وأن الطرقات تعج بالناس لوقت متأخر مما يحفزك على التمتع بجو المدينة ليلا

٢. قبل موعد الافطار بساعة أو أكثر، يبدأ تدفق العائلات الى الساحات العامة، وخصوصا ساحة السلطان أحمد، حيث يجلبون معهم الطعام والشراب وحصيرا ليفترشوا الأرض. حينها تتحول الساحة الى مطعم عام كبير. الجميع ينتظر أذان المغرب حين يصدح عاليا من مآذن المساجد، ليشرعوا بعدها بتناول طعام الأفطار سوية، في مشهد مهيب يمس القلب والروح

20180610_193833

٣. خلال تجولنا في ساحة السلطان أحمد، تراءى الى مسامعنا صوت يسأل وآخر يجيب. تبعنا الصوت لنجد استوديو تصوير في الهواء الطلق، حيث يوجه المذيع اسئلة المشاهدين لرجل دين أمامه. ويتم نقل هذه المقابلة على إحدى القنوات التلفزيونية

20180610_193209

٤. صلاة التراويح في المساجد، وخصوصا الكبيرة منها مثل السلطان أحمد والسلطان أيوب، تعج بالمصلين. أعداد كبيرة من المصلين قد تضطرك إلى الصلاة في ساحة المسجد أحيانا لصعوبة الوصول الى داخل المسجد

20180611_002244

٥. إقامة سوق للحرف اليدوية و الحلويات التركية قرب مسجد السلطان أحمد. وقد زرناه بعد صلاة التراويح

٦. في اسطنبول خبز معين لا تتم صناعته الا في رمضان. يطلق عليه اسم “رمظان بيديسي” أي خبز رمضان. وهو عبارة عن خبز سميك بشكل دائري أو بيضاوي أحيانا. هذا الخبز يتم تناوله مع الافطار وعلى السحور. وعليه اقبال كبير من الشعب

20180612_183517

٧. تناولنا طعام الافطار في عدة مطاعم. وقد كان الأكل لذيذا كعادته في اسطنبول

20180611_204257

وعند سؤال احدى صديقاتي التركيات عن طعام مميز يكون فقط على مائدة رمضان، أجابت بعدم وجود شيء مرتبط فقط برمضان سوى الخبز المذكور آنفا. بالإضافة الى بعض الحلويات الرمضانية مثل الكولاج

20180613_211644

٨. تقوم بلديات المناطق بتنظيم افطارات جماعية مجانية تقام في الساحات العامة. هذه الإفطارات اليومية تتنقل من منطقة إلى أخرى خلال شهر رمضان. وبإمكان أي شخص أن يحضرها شرط أن يسجل إسمه مسبقا. اذا كنت محظوظا قد يكون الإفطار التالي قريبا جدا منك

٩. من المفارقات التي رأيناها كانت ساحة السلطان أحمد الشبه خالية من الناس نهارا والممتلأة بهم ليلا، وذلك تماما عكس ما كنا نشاهده خارج رمضان

20180612_125922

كما وأننا لاحظنا أن شارع الاستقلال ليلا يكون أقل ازدحاما منه في أيام أخرى

20180614_013148

١٠. بسبب كون اسطنبول مدينة سياحية، فقد تجد أن بعض المطاعم تفتح ابوابها وتستقبل روادها بشكل عادي خلال النهار. كما وتبقى الأماكن السياحية متاحة للزيارة بأوقاتها المعتادة

١١. تمدد ساعات عمل معظم وسائل النقل العام الى الواحدة ليلا خلال أيام الأسبوع والى الثانية ليلا يومي السبت والأحد

١٢. تعلق لوحات ضوئية تشع في الليل بين مآذن المساجد حيث يكتب عليها عبارات تحث على الأعمال الحسنة خلال هذا الشهر الفضيل

20180611_005704

أوجه التشابه بين رمضان اسطنبول ورمضان بيروت ؟

١. الخبز الخاص برمضان ذكرنا بالمشطاح البيروتي

٢. بدء طعام الإفطار بالحساء الذي يعتبر طبق اساسي على المائدة التركية طيلة أيام السنة

٣. توافد المصلين الى المساجد الكبيرة في المدينتين مع فارق العدد طبعا

نصائح لمن يود أن يقوم بزيارة اسطنبول في رمضان

١. الإقامة في فندق في منطقة السلطان أحمد أو منطقة مسجد الفاتح لأن معظم الفعاليات الرمضانية تقام فيهما

٢. سؤال الفندق عن امكانية تواجد طعام للسحور بدل الترويقة. لقد كنا محظوظين بإدارة الفندق الذي اقمنا فيه إذ عاملونا معاملة العائلة وتناولنا طعام السحور سوية

٣. رغم أن الصلاة مع هذه الجموع الغفيرة من الناس يشعر المرأ بالإنتماء والفخر، ولكن بالنسبة لي يبقى الخشوع أقوى وأسهل للتحقيق عند الصلاة في مسجد في بلدي، أو ربما في مسجد صغير أمام الفندق كما كنا نفعل عند صلاة الفجر

٤. بعد صلاة التراويح، وخلال التجوال بين أزقة المدينة ليلا، انصحكم بحمل كتيب أدعية صغير وترداد ما فيه من أدعية أو قراءة آيات تحفظونها من القرآن

٥. بعض المحال قد تغلق ابوابها ظهرا في اليوم الأخير من رمضان، والذي يسمونه بيوم عرفة على غرار اليوم الأخير قبل عيد الأضحى. عدد كبير من سكان اسطنبول يتركون المدينة ظهرا ويتوجهون الى بلداتهم الأصلية

ذكرى ستبقى في البال

لقد كانت هذه مشاهداتي خلال الأيام القليلة التي عشتها في اسطنبول. لا بد وأن لهذه المدينة الساحرة ما تخبئه عني لتدعوني الى زيارتها خلال رمضان مرة أخرى. لحين ذلك الوقت ستبقى هذه الأيام الخمسة ذكرى سعيدة لن انساها طوال حياتي

مساحة تفاعلية

هل قضيتم بعض الأيام الرمضانية خارج بلادكم؟ اخبرونا في التعليقات

لمعرفة المزيد عن اسطنبول وما يمكنكم فعله خلال اقامتكم فيها اضغطوا على هذا الرابط

2 thoughts on “اسطنبول في رمضان غير

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s